آخر الأخبار

ومن الحبِّ ما قتل .. انتحار عريس مسموما والعروس تلحق به

الأحد 13 سبتمبر 2020 4:33 م
ومن الحبِّ ما قتل  .. انتحار عريس مسموما والعروس تلحق به
صدى الحقيقة : متابعات

انتحر شاب بالغ من العمر 32 عاما بعد ساعات من زفافه وشرب جرعة كبيرة من السم، ولم تستطع زوجته نجدته لأن الكمية كان مفعولها أسرع من وصول الإسعاف.


وحسب ما ورد في صحيفة " ميرور" البريطانية، فإن المهندس الشاب البالغ من العمر 32 عاما تعرض لمضايقات بسبب أعطال حدثت في الموقع الذي يعمل فيه، واضطر لتحمل مسئولية كاملة، وكاد أن يتعرض للتحقيق بسبب المضايقات.

أصيب الشاب باكتئاب شديد قبل الزفاف بأيام وحاول ألا يظهر علامات حزنه، لكنه ترك رسالة لزوجته بعد الزفاف بساعات، كتب فيها أنه لن يتحمل ذلك الحزن وغير قادر على تكوين حياة سعيدة لها وانتحر مسموما.


لم تتمكن العروس من نجدته، فقامت بإلقاء نفسها من الشرفة وكتبت رسالة لذويها تخبرهم أنها تريد الذهاب لحبيبها، وأنها لا تطيق الحياة بدونه، ولكن أنقذتها الإسعاف وأصيبت بكسور بالغة ونقلت على إثرها إلى المستشفى.


التعليقات

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر