آخر الأخبار

التعادل سيد الموقف في حوار مواجهتي الجولة الثانية من بطولة الفقيد علي العيسي

الأحد 12 سبتمبر 2021 11:51 م
التعادل سيد الموقف في حوار مواجهتي الجولة الثانية من بطولة الفقيد علي العيسي
صدى الحقيقة : خالد هيثم
تواصلت عصر امس منافسات بطولة الفقيد علي العيسائي ، الذي تشارك فيه إدارت اسمنت الوحدة ، بمباراتين كانتا محتوى الجولة الثانية ، للبطولة التي تقام بنظام الذهاب والاياب ، وجمعتا فريقي ” الشباب -الأهلي” في اللقاء الاول بينما كان طرفي المواجهة الثانية “النصر -الابطال” .
الحيثيات المرافقة للموعد ، وتفاصيل الحسابات التي فرضتها الجولة الاولى ، عبر عن ذاتها وكست المباراتين ، حالة صخب وتشويق كشفته مجريات العطاء الجميل على واقع الملعب. الشباب والأهلي اللذين دخلا مواجهتهما بنقاط ثلاث حققت لهما بانتصار الجولة الأولى ، قدما مباراة رائعة وجميلة جدا ، كان فيها حوار الأقدام ، يمنح الحضور حالة شغف ومتابعة لكل تفاصيل اللقاء الذي حاول فيه كل طرف نيل مبتغاه عبر الثبات في تحصين مناطق الدفاع ، والاعتماد على الكرات الطويلة التي كان الخطر يأتي منها.
مجريات اللقاء الذي أراد فيها كل فريق نيل النقاط ليكون في الصدارة منفردا ، دخل في مسار النسق العالي مبكرا ، بتعدد الفرص خصوصا من الشباب الذي ظهرت قدراته الهجومية الأفضل فكان لحارس المرمى الاهلي مازن مكرد يظهر بأفضل صورة ليتصدى لعدد من الكرات ، قبل أن ينجح فيصل الصبيحي في الوصول الى شباكه بهدف جميع رفع به النسق وانهى به الشوط الأول. في الشوط الثاني تعززت القدرات وبحث كل فريق عن غايته ، فحاول الشباب مضاعفة النتيجة ، وسعى الأهلي الى وضع شيء مختلف بتعديل النتيجة ، فمرت الأوقات على حالة رائعة في اداء لاعبي الفريقين ، حتى خطف الأهلي هدف التعديل عبر انور هرهرة ، الذي وضع فريقه في مساحة جيدة .
بعدما انتهى اللقاء بتعادل الفريقين ، ونقطة في الرصيد ، ليرفع كليهما الرصيد إلى 4 نقاط. في حوار الأمسية الثاني ، والذي جمع فريقي النصر والأبطال ، برغبة العودة وتعديل الكفة وتجاوز عثرة البداية ، جاءت الحيثيات في مساحة جميلة جدا ، من واقع ما قدمه لاعبي الفريقين ، بحثا عن نقاط ثلاث تعيد المعنويات وتضعها في صلب المنافسة لما هو قادم. محاولات الفريقين في البحث عن أسبقية مبكرة ، تساهم في قدرة الثبات مع اوقات اللقاء ، تحققت لصالح فريق النصر الذي اعتمد على تحركات بلال قمحان بصورة واضحة ، ومع تعدد الهجمات ، نجح احمد الاسرائيلي ، في استغلال كرة سهلة ستحت على ليضعها في الشباك مانحاً فريق الأسبقية ، التي رفعت من نسق الاداء على ارضية الملعب ، في مجريات الشوط الذي انتهى على هذه النتيجة.
في الشوط الثاني ظهر لاعبي الابطال ، في صورة مباغتة  للاعبي النصر ، وسعوا عبر مهاجميهما الكلدي والطعسلي ، الى تغيير واقع الملعب ، مع تراجع في أداء لاعبي النصر ، فدخلت المواجهة في حالة اشتباك واضحة ، بهجمة هنا واخرى هناك ، كان فيها محمد الطعسلي يعيد اللقاء الى نقطة البداية حينما سجل هدف التعديل ، ليرفع النسق ويجعل الملعب في حالة خاصة من التشويق ، خصوصا مع تسجيل محمد الكلدي للهدف الثاني ، في وقت متأخر.
لاعبو فريق النصر بقيادة بلال قمحان وعمار ياسين ، لم يستسلما وتمسكا بما لديهم حتى مع اقتراب النهاية ، ومن هجمة منسقة تجلى عمار ياسين ، ووضع كل مالديه ، ليصنع كرة رائعة لمحمد علي بن علي ، الذي اشعل الملعب ، بتسجيله هدف التعديل القاتل ، لتنتهي المباراة بتعادل عادل ، ونقطة لكل فريق. بنهاية الجولة الثانية التي كانت جميلة بكل تفاصيلها ، يكون فريقي الاهلي والشباب في الصدارة بـ 4 نقاط بفارق الأهداف للاول ..
بينما  يتواجد النصر والابطال في المركزين الثالث والرابع على التوالي. زخم رائع تحققه البطولة تحت سقف الأهداف المرسومة والتي تصنع المرح في واقع البطولة التي تمتزج لها كل جماليات الأخلاق على الملعب وخارجه.  قيادة شركة اسمنت الوحدة ، حريصة على المتابعة والتواجد في أروقة البطولة ، لهذا كان الشيخ ناصر ، حاضر للمتابعة والاستمتاع بالأجواء الخاصة التي تنثرها عطاءات كل الحضور. 

التعليقات

آخر الأخبار

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر